ماذا افعل بعد سقوط سرة المولود وما مراحل سقوطها بالصور

سرة المولود
شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

سرة المولود هي تعتبر حلقة الوصل بين الجنين والأم أثناء فترة الحمل؛ حيث يعتبر هو مصدر الغذاء والأكسجين الوحيد للجنين أثناء تواجده في بطن أمه، كما أنها تعد من أكثر الأجزاء حساسية في أيام المولود الأولى، ويجب الاهتمام بها وتعقيمها باستمرار حتى بعد سقوط تلك السرة بأيام عديدة، وذلك حتى لا تتسبب في تراكم الجراثيم والبكتيريا متسببة في حدوث أي مخاطر على حياة المولود.

سرة المولود

سرة المولود

فور الانتهاء من عملية الولادة مباشرة وبمجرد خروج الجنين إلى العالم الخارجي، يقوم الطبيب بقص ذلك الحبل السري بعد ترك حوالي 2 سم من ذلك الحبل وربطه بملقط، وهو ما يعرف بسرة المولود، وإليكم أهم النصائح التي يمكنك اتباعها من أجل سقوط السرة بسرعة وبطريقة صحية:

  • عليك الاهتمام بتغذية الرضيع جيدًا.
  • كما يجب الاهتمام بنظافة تلك السرّة بشكل يومي.
  • يجب تهوية تلك السرّة من وقت لآخر على مدار اليوم، مع التأكيد على عدم تعرضها إلى أي ملوثات أو جراثيم.
  • يتم التعامل مع السرّة باعتبارها جرح، ينبغي أن يأخذ وقته من أجل الالتئام.
  • في حالة ظهور نقاط من الدم تخرج من السرة، يمكنك استخدام دهان مضاد حيوي عليها لحين التئامها، أما في حالة ظهور سيلان دموي يجب عليك استشارة الطبيب على الفور.
  • إذا مر عشرون يوم دون سقوط السرة ينبغي عليك استشارة الطبيب حول ذلك الأمر.

سرة المولود

ماذا افعل بعد سقوط سرة المولود

عليك اتباع مجموعة من الإرشادات التي تساهم في الحفاظ على السرة أثناء وجودها وكذلك بعد سقوطها، ومن ذلك ما يلي:

  • ارتداء ملابس قطنية: مع ضرورة ارتداء ملابس واسعة تساهم في راحة المولود، وعدم الضغط على السرة.
  • الاهتمام بجفاف السرة: كما يجب عليك الاهتمام بجفاف السرّة وتجفيفها باستمرار بعد كل مرة يتم غسلها وتنظيفها، مع ضرورة التأكيد على ضرورة عدم وصول بول المولود إلى السرة.
  • تثبيت الحفاضة أسفل السرة: وذلك لعدم احتكاك شريط الحفاضة بالسرة والعمل على تجديد الجرح والتقليل من فرص التئامه.

ماذا افعل بعد سقوط سرة المولود

شكل سرة المولود بعد سقوطها

من الطبيعي أن تتخذ السرة بعد سقوطها شكل دائري مثقل من الخارج، ثم تبدأ في الدخول إلى وضعها الطبيعي بعد مرور أيام قليلة، ولكن ربما يختلف الأمر في بعض الحالات التالية:

    1- فتق السرة    

يظهر فتق السرة على شكل بروز ملموس ومرئي على السرة، يتم ملاحظته بشكل واضح عند بكاء الرضيع أو ضحكه بشكل متكرر، ويمكن أن يتعافى المولود من الفتق السري بدون أي تدخل طبي، ولكن في بعض الحالات قد يتم التدخل لإجراء عملية جراحية في حالة وصول الطفل إلى سن أربعة أعوام ولا زال يعاني من الفتق السري.

    2- بقعة دموية    

قد تأخذ السرّة بعد سقوطها شكل مختلف يظهر على هيئة بقعة دموية، مع تعرض المولود إلى نزيف دموي عبر السرة، وربما ينتج ذلك عن نقص فيتامين ك وعدم قدرته على الحصول عليه من لبن الأم أيضًا، كما تأخذ اللون الأحمر الذي يظهر شكل التهاب السرة، وفي هذه الحالة يجب استشارة الطبيب.

    3- الورم الحبيبي    

كما قد تأخذ السرة بعد سقوطها أيضًا شكل انتفاخ ملحوظ، يظهر على شكل كتلة ناعمة الملمس يمكنك تحريكها إلى أي اتجاه بكل سهولة، وقد تتسبب في ظهور سوائل لزجة ذات لون أصفر مع احمرار شديد حول السرة، وقد يصاحب تلك الأعراض أيضًا ارتفاع في درجة حرارة المولود، عليك حينئذ تنظيفها بالكحول باستمرار، وفي حالة عدم الشفاء بعد أسبوع أو عشرة أيام يمكنك التواصل مع الطبيب المختص.

الورم الحبيبي

مراحل سقوط سرة الطفل بالصور

يستخدم الحبل السري بشكل عام في توصيل الغذاء إلى الجنين، وكذلك التخلص من فضلاته وهو في بطن أمه، وقد يصل طوله إلى حوالي 50 سم تقريبًا، وإليكم أهم النقاط الرئيسة فيما يخص سرة المولود ومراحل سقوطها:

  • لا يوجد بالحبل السري هذا أي أعصاب؛ لذا فهو لا يتسبب في حدوث أي ألم عند قصه فور الولادة، ولا عند سقوطه، ولكن الألم يكمن في الجزء الداخلي من السرة إذا تم التعامل معها أثناء التنظيف بشكل غير لطيف.
  • يأخذ الجزء المتبقي من الحبل السري بعد قطعه لون أخضر يقترب من اللون الأصفر إلى حد ما.
  • ثم يبدأ لونه في التغير إلى اللون البني المائل إلى اللون الأسود.
  • ينبغي عليك ترك هذا الجزع حتى يجف ويسقط دون تدخل منك، فلا ينبغي شده للتخلص منه.
  • كما يجب عليك تنظيف موضع السرة باستمرار حتى بعد سقوطها أيضًا.
  • قد يظهر بعد سقوط السرة سائل أصفر لزج أو قشور حول الجرح، فلا داعي للقلق، فهو أمر طبيعي في معظم الحالات.
  • ينبغي عليك تنظيف السرة وتعقيمها بالطرق الطبية المسموح بها، ومتابعة أي تغيرات قد تطرأ عليها واستشارة الطبيب في حالة حدوث أي شيء يوحي بالقلق مثل حدوث نزيف للسرة أو التهاب أو تجمع صديد مثلًا.

مراحل سقوط سرة الطفل

مخاطر التعامل مع السرة

هناك مجموعة من المعلومات الخاطئة والشائعة التي تقوم بها العديد من الأمهات أثناء التعامل مع سرة الرضيع، والتي قد تتسبب في حدوث المخاطر الكثيرة للمولود، وإليكم أبرز تلك المعلومات الخاطئة ومخاطرها على المولود:

  • عدم تنظيف السرة قد يتسبب في تلوث الجرح وحدوث التهابات فيه.
  • وضع الملح على السرة قد يؤدي إلى التهاب جلد السرّة باعتبارها جرح يجب التعامل معه بلطف.
  • يجب عليك عدم شد السرة نهائي؛ فهي سوف تأخذ فترة البقاء المعتادة لها، ثم يتم سقوطها دون تدخل أحد.
  • لا ينبغي عليك أن يتم ترك الرضيع يعاني من الإمساك بحجة أنك لا تفضلين إعطاؤه أقماع اللبوس، فقد يتسبب ذلك الإمساك في الإصابة ببروز بالسرة أو ما يعرف بالفتق السري.
  • في حالة الإصابة بالفتق السري، أو عند ملاحظة أي بروز في السرّة لا ينبغي عليك وضع أي قطع معدنية أو شرائط لاصقة على السرة، حتى لا يتم تلوثها.

شاهد أيضًا: نوم الرضيع على بطنه ما بين الاضرار والفوائد

طرق تنظيف سرة المولود

هذا وينبغي عليك الاهتمام بنظافة السرة بشكل مثالي، وذلك حتى لا يتعرض للتلوث الذي قد يؤدي إلى حدوث العديد من المشكلات الصحية الأخرى، خاصة وأن الطفل في تلك المرحلة يمتلك قوة مناعية محدودة، وإليكم أفضل طرق تنظيف السرة:

  • في البداية عليك غسل يديك جيدًا بالماء والصابون المعقم قبل التعامل مع السرة لتنظيفها.
  • ثم يتم رش الكحول المعقم على السرة وحولها من جميع الاتجاهات، ذلك الكحول الذي تم وصفه من خلال الطبيب المختص.
  • يمكنك استخدام قطعة نظيفة ومعقمة من القطن مع غمسها في محلول الإيثانول الطبي وتعقيم السرة بها.
  • عليك المداومة على استحمام المولود مرتين كل أسبوع على الأقل بماء دافئ، مع ضرورة تجفيف جسده بشكل عام، والسرّة بشكل خاص.

الحبل السري بعد القص

كانت هذه إشارة سريعة حول سرة المولود وطرق التعامل معها، وكذلك تم ذكر أبرز الأخطاء الشائعة التي قد تقع فيها العديد من الأمهات أثناء التعامل مع السرّة سواء كان قبل وقوعها أو بعد ذلك، كما تمت الإشارة إلى بعض الإصابات التي قد تصيب السرة وطرق التعامل معها أيضًا، هذا ونتمنى لكل مولود دوام الصحة والعافية.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً